Posts

Cafe Talk Platform Launch

On Saturday, June 4th, the International Institute of Debate and the Cafe Talk teams organized the Cafe Talk Platform Launch at the American Corner in AMIDEAST Tunis. Our teams welcomed Mr.Micheal Macey and Miss Refka Nsiri, who represented the US embassy as well as guests from The ministry of education and civil society representatives.

The project was kicked off by welcome remarks from the project coordinator Nizar Ben Salah and the AMIDEAST director Mr. Chris Shinn. The event was then shifted to presenting the project that started in February 2016 and explaining its phases since the initiation back in June 2015 with three young students from Sfax.

The highlight of the event was the platform so, a big amount of time was dedicated to presenting www.cafetalks.org. Jihad Rahmouni, the communication consultant at IIDebate, had the opportunity to present the user’s experience through the website, explain the utilities it offers and the way it is going to facilitate the Cafe Talk Registration process for those who are interested in either hosting or joining a Cafe Talk in their region. The Platform available, both in English and Arabic, also contained reports from previous Cafe Talks that had various topics like education and women’s rights but dealt mainly with CVE and suggested a big number of solutions.

The event was also an opportunity other organizations to talk about their experiences working on CVE and how the Cafe Talk concept can help develop the strategies we follow to solve the problems in the communities. In a panel, moderated by Mr. Elyes Guermazi, the executive director of IIDebate, representatives from IDEA , IRI, and the ministry of education explained why such initiatives are very important for our youth and why they consider them the first step to move forward as it is crucial for people to learn how to communicate effectively in order to agree on feasible solutions.

After welcoming  the ambassadors from different regions like Mellasine, Gabes and Sousse, Mr.Elyes Guermazi, executive director of the International Institute of Debate, announced that the application was open for everyone to be a Cafe Talk Ambassador. This year long fellowship is yet another opportunity for people to be involved with the Cafe Talk community in Tunisia and

13407229_1731042603847022_8651254009184380599_n

IIDebate Tunisian Tournement

The International Institute of Debate has organized on  Sunday April 17th, 2016, the first edition of the IIDebate Tunisian Tournament in partnership with Avicenne Private  Business School .

This tournament  was intiated by  The international Institute of Debate  and funded by MEPI and aims to encourage all university and high school students who are interested in debate to develop their skills and gain more experience in this field.

This  one-day event of debate under the Mace Format  has gathered more than 40 youth  from many universities, high schools and youth organizations  and was divided in 8 teams  to compete in debates in English.

pizap.com14611558423251

The motions of the debates  were focused  around several topics such as media, the foreign policy of Tunisia, social media affects in the society , plastic bags banning and its risks on the environment among other topics.

The competition ended with the awarding  of YES_Alumni team with the championship after winning the final debate against the MSB team (Mediterranean School of Business) with the following motion  « This house believes that decentralization is the solution for the success of the democtratic transition in Tunisia. »

The debaters have expressed their happiness to participate in this event and their satisfaction with the organization of the event hoping to see a wider participation of young people interested in debates in the next edition of the tournement and to include more people from all over the country.

The International Institute of Debate also thanked all the adjudicators,  moderators and volunteers who contributed to the success of the first edition of the ” International Institute of Debate Tunisian Tournament.”

You are judged based on 2 criteria during the first meeting.

"If you feel like you shouldn't be somewhere: Fake it. Do it not until you make it- but until you become it."

People size you up in seconds, but what exactly are they evaluating?

 

Amy Cudd - TED-talk

Amy Cudd – TED-talk

Harvard Business School professor Amy Cuddy has been studying first impressions alongside fellow psychologists Susan Fiske and Peter Glick for more than 15 years, and has discovered patterns in these interactions.

In her new book “Presence,” Cuddy says people quickly answer two questions when they first meet you:

  • Can I trust this person?
  • Can I respect this person?

Psychologists refer to these dimensions as warmth and competence respectively, and ideally you want to be perceived as having both.

Interestingly, Cuddy says that most people, especially in a professional context, believe that competence is the more important factor. After all, they want to prove that they are smart and talented enough to handle your business.

"If you feel like you shouldn't be somewhere: Fake it. Do it not until you make it- but until you become it."

“If you feel like you shouldn’t be somewhere: Fake it. Do it not until you make it- but until you become it.”

But in fact warmth, or trustworthiness, is the most important factor in how people evaluate you. “From an evolutionary perspective,” Cuddy says, “it is more crucial to our survival to know whether a person deserves our trust.” It makes sense when you consider that in cavemen days it was more important to figure out if your fellow man was going to murder you and steal all your possessions than if he was competent enough to build a good fire.

Amy Cuddy

Cuddy’s new book explores how to feel more confident.

 

While competence is highly valued, Cuddy says it is evaluated only after trust is established. And focusing too much on displaying your strength can backfire.

Cuddy says MBA interns are often so concerned about coming across as smart and competent that it can lead them to skip social events, not ask for help, and generally come off as unapproachable. These overachievers are in for a rude awakening when they don’t get the job offer because nobody got to know and trust them as people.

“If someone you’re trying to influence doesn’t trust you, you’re not going to get very far; in fact, you might even elicit suspicion because you come across as manipulative,” Cuddy says. “A warm, trustworthy person who is also strong elicits admiration, but only after you’ve established trust does your strength become a gift rather than a threat.”

بيان صحفي حول المحاكاة الشبابيّة للإنتخابات الجهويّة في قابس

الموضوع : ضمن برنامج تونسي و نغيّر ينظّم المعهد الدولي للمناظرات بالشراكة مع الغرفة الفتية بالمدرسة العليا للمهندسين بقابس فعاليات المحاكاة الشبابية للانتخابات الجهويّة يعرض خلالها 6 فرق برامج مبادراتهم الجمعيّاتيّة

الحضور: 24 مشارك مقسمين على  6 فرق – الجمهور 150  شخص من مختلف مناطق الولاية – لجنة التحكيم 4

السيد نبيل زروق ـ والي قابس
السيد مدير المركب الثقافي الجامعي بقابس
السيد المندوب الجهوي للشباب و الرياضة

ممثل من وزارة التشغيل و التكوين المهني

الزمان: الأحد 19 جوان 2016 بداية من الساعة 10 صباحاً

المكان: المركب الثقافي بقابس

ينظّم المعهد الدولي للمناظرات  يوم الأحد 19 جوان بالمركب الثقافي بقابس فعاليات “محاكاة الإنتخابات الجهويّة بقابس” ضمن برنامج تونسي و نغيّربداية من 9 صباحا

خلال هذه المحاكاة، ستتبارى ستة فرق متكون كل واحد منها من أربعة أعضاء في مناظرة من أجل إقناع لجنة التحكيم والجمهور بمبادرتهم الجمعيّاتيّة كما سيقدمون طريقة عملهم لمدّة سنة لتطبيق برنامجهم الانتخابي الذي قام المتبارون بتسويقه لمدة اربعة اسابيع بقابس. كما سيتم على إثرها إنتخاب الفريق الذي سيمثل ولاية قابس في المسابقة الوطنيّة عن طريق صندوق الإقتراع والخلوة بكل شفافية من قبل الجمهور الحاضر في المحاكاة الدعوة مفتوحة للجميع لمواكبة هذا الحدث

كما سيتم على إثرها إنتخاب الفريق الذي سيمثل ولاية قابس في المسابقة الوطنيّة عن طريق صندوق الإقتراع والخلوة بكل شفافية من قبل الجمهور الحاضر في المحاكاة

قامت المنظمة المعهد الدولي للمناظرات خلال هذا البرنامج بتنظيم ورشات تهدف إلى توعية الشباب حول دورهم الفعال في الحياة المدنية وتشجيعهم على تنمية مبادراتهم حيث قام بالإشراف على هذا البرنامج خبراء و مستشارين و أساتذة منذ شهر فيفري 2016

من خلال هذه التظاهرة سيترشح فريق واحد ممثلا عن جهة قابس للمشاركة في الإنتخابات الوطنية التي ستقام في شهر سبتمبر    2016 بحضور ممثلين من الحكومة

برنامج تونسي و نغير ممول من قبل “مبادرة الشراكة الشرق أوسطية ” بالشراكة مع العديد من الجمعيات و المنظمات في الولايات التالية: بنزرت –  تونس الكبرى –  باجة – صفاقس – قابس – قفصة

كما قام هذا البرنامج بتدريب أكثر من 180 شاب وشابة على تقنيات الحوار، المناظرة، تطوير أفكار مشاريع ومبادرات، صقل مواهبهم في مجال المناصرة وآليات التواصل
هذه المحاكاة الشبابية للإنتخابات الجهويّة ستمتد على كامل شهري ماي و جوان 2016 في 4 ولايات أخرى و هي : بنزرت , قابس , صفاقس و تونس الكبرى بمشاركة 30 قائمة إنتخابيّة متكوّنة من 150 شاب و شابة. وفي كل ولاية مشاركة ,  سينتخب متساكني الجهة ممثلهم الجهوي الذي سيشارك في أكاديميّة القادة الشّبان التي سينظمها المعهد في شهر جويلية 2016 كذلك في المسابقة الوطنيّة التي تمثّل محاكاة للإنتخابات الرئاسيّة التونسيّة

الدعوة مفتوحة للجميع لمواكبة و تغطية هذه التظاهرة

How to Master the Art of the First Impression?

iiDebate - First Impression

Amy Cuddy, a psychologist at the Harvard Business School, has been studying first impressions for more than a decade. She and her colleagues found that we make snap judgments about other people that answer two primary questions:

  • Can I trust this person?
  • Can I respect this person’s capabilities?

According to Cuddy’s research, 80 to 90 percent of a first impression is based on these two traits. Subconsciously, you and the people you meet are asking yourselves, “Can I trust that this person has good intentions toward me?” and “Is this person capable?”

We often assume that competence is the most important factor, and people have a tendency to play this up when they meet someone; however, Cuddy’s research shows that trust is the most important factor. In order for your competence to matter, people must trust you first. If there’s no trust, people actually perceive competence as a negative. As Cuddy said, “A warm, trustworthy person who is also strong elicits admiration, but only after you’ve achieved trust does your strength become a gift rather than a threat.”

How to Master the Art of the First Impression.

Since it only takes seconds for someone to decide if you’re trustworthy and competent, and research shows that first impressions are very difficult to change, the pressure that comes with meeting new people is justifiably intense.

If you try to project confidence but haven’t first established trust, your efforts will backfire. No one wants to end up respected but disliked. As Cuddy said, “If someone you’re trying to influence doesn’t trust you, you’re not going to get very far; in fact, you might even elicit suspicion, because you come across as manipulative.”

Once you recognize the importance of trustworthiness over competence, you can take control of the first impressions you make. Here are some tips to help you make that happen the next time you meet someone new:

1. Let the person you’re meeting speak first.

Let them take the lead in the conversation, and you can always ask good questions to help this along. Taking the floor right away shows dominance, and that won’t help you build trust. Trust and warmth are created when people feel understood, and they need to be doing a lot of sharing for that to happen.

2. Use positive body language.

Becoming cognizant of your gestures, expressions, and tone of voice and making certain they’re positive will draw people to you like ants to a picnic. Using an enthusiastic tone, uncrossing your arms, maintaining eye contact, and leaning towards the speaker are all forms of positive body language, which can make all the difference.

3. Put away your phone.

It’s impossible to build trust and monitor your phone at the same time. Nothing turns people off like a mid-conversation text message or even a quick glance at your phone. When you commit to a conversation, focus all your energy on the conversation. You will find that conversations are more enjoyable and effective when you immerse yourself in them.

4. Make time for small talk.

It might sound trivial, but research shows that starting meetings with just five minutes of small talk gets better results. Many trust builders, such as small talk, can seem a waste of time to people who don’t understand their purpose.

5. Practice active listening.

Active listening means concentrating on what the other person is saying, rather than planning what you’re going to say next. Asking insightful questions is a great way to illustrate that you’re really paying attention. If you’re not checking for understanding or asking a probing question, you shouldn’t be talking. Not only does thinking about what you’re going to say next take your attention away from the speaker, hijacking the conversation shows that you think you have something more important to say. This means that you shouldn’t jump in with solutions to the speaker’s problems. It’s human nature to want to help people, but what a lot of us don’t realize is that when we jump in with advice or a solution, we’re shutting the other person down and destroying trust. It’s essentially a more socially acceptable way of saying, “Okay, I’ve got it. You can stop now!” The effect is the same.

6. Do your homework.

People love it when you know things about them that they didn’t have to share. Not creepy stuff, but simple facts that you took the time to learn from their LinkedIn page or company website. While this may not work for chance encounters, it’s crucial when a first meeting is planned ahead of time, such as a job interview or a consultation with a potential client. Find out as much as you can about all the people you’re meeting, their company, their company’s primary challenges, and so on. This demonstrates competence and trustworthiness by highlighting your initiative and responsibility.

from: entrepreneur.com

, ,

بيان صحفي تظاهرة محاكاة الانتخابات الوطنيّة لبرنامج تونسي و نغيّر

المعهد الدولي للمناظرات و برنامج مبادرة دعم الشراكة الأمريكيّة الشرق أوسطيّة ينظمان  تظاهرة محاكاة الانتخابات الوطنية ضمن برنامج “تونسي و نغيّر” وذلك يوم الأحد 18 ديسمبر 2016 بنزل المشتل بتونس العاصمة من الساعة 10 صباحا إلى الساعة 1 بعد الزوال

ضمن تظاهرة محاكاة الانتخابات الوطنية ستتنافس 5 فرق مترشحة للفوز بالجائزة الكبرى لبرنامج “تونسي و نغيّر”حيث سيكون ضمن الحضور ممثلين عن الحكومة ووزارة التشغيل و التكوين المهني و سفارة الولايات المتحدة بتونس و برنامج مبادرة دعم الشراكة الأمريكيّة الشرق أوسطيّة  كما ستجمع هذه التظاهرة أكثر من 100 مشارك من  ولايات بنزرت ,قابس, تونس الكبرى, صفاقس, باجة و قفصة

تظاهرة محاكاة الانتخابات الوطنية هي المرحلة النهائيّة لبرنامج “تونسي و نغيّر” الذي انطلق منذ شهر فيفري 2016 و قام من خلاله المعهد بتنظيم دورات تدريبية تهدف إلى توعية الشباب حول دورهم الفعال في الحياة المدنية وتشجيعهم على تنمية مبادراتهم من خلال تدريب أكثر من 180 شاب وشابة في ولايات بنزرت ,قابس, تونس الكبرى, صفاقس, باجة و قفصة على تقنيات الحوار، المناظرة و صقل مواهبهم في مجال المناصرة وآليات التواصل من أجل مساعدتهم على إنشاء مشاريعهم الجمعياتيّة و التنمويّة الخاصة

كما نظّم المعهد الدولي للمناظرات ضمن برنامج “تونسي و نغيّر”  6 تظاهرات محاكاة الانتخابات البلدية في الولايات المعنيّة ترشحت من خلالها 5 فرق بعد فوزها بأصوات الناخبين لتشارك في تظاهرة محاكاة الانتخابات الوطنية

أكثر معلومات حول البرنامج و ومشاريع الفرق المترشحة على موقعنا

www.iidebate.org/twn

TwN

مشروع “نعلم ونتعلم” يفوز بالإنتخابات الجهويّة في مجاز الباب

نظّم المعهد الدولي للمناظرات يوم الاربعاء 11 ماي بالمدرسة العليا لمهندسي التجهيز الريفي بمجاز الباب اول محاكاة  لانتخابات الجهوية للشباب ضمن مشروع  تونسي و نغيّر الممول من مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية

تتمحور مسابقة تونسي و نغيّر حول موضوع: كيفية ادماج الشباب في الحياة السياسية و الاجتماعية و تمكينهم من ادراج أفكارهم في المخطط الحكومي حيث تاتي هذه المحاكاة كمرحلة خامسة من المسابقة التي انطلقت في جانفي 2016 و تسعى الى ان تكون محضنة لافكار و مبادرات شبابية تنمي روح المسؤولية لديهم و تساهم في تشريكهم في الحياة العامة

أستهلت هذه المجاكاة باجراء مناظرة شارك فيها 6 فرق من المدرسة حاملين لافكار مبادرات شبابيّة تسعى الى تحسين منطقتهم جيث قام كل فريق بتقديم فكرة مشروعه كذلك خطة عمله لتطبيقه و الحملة الاعلامية التي قاموا بيها ثم تمّ فسح المجال للجنة التحكيم و الجمهور لطرح أسئلتهم على الفرق المشاركة

IMG_0969

لائحة المشاريع المقدمة 

حراير تونس : يهتم بالمراة الريفيّة

نحب بلادي مزيانة: مشروع بيئي يسعى الى انجاز حملات نظافة و تشجير

برنامج ترفيهي يهدف الى تقريب التلميذ من الاستاذة من خلال انشطة ترفيهيّة : I DO 

مشروع يهدف الى انتاج سماد عضوي مستخرج من مخلفات الاكل بالمطاعم الجامعيّة : Enviroment savers

نعلم و نتعلم : انشاء منصة للتعليم الذاتي من قبل التلاميذ و الطلبة لمساعدة بعضهم البعض

القيام بانشطة ترفيهية لتلاميذ المدارس : Children’s Key 

وبعد انتهاء المناظرة , توجّه الجمهور الحاضر الى صندوق الاقتراع لاختيار المشروع الذي سيمثل المدرسة و مجاز الباب في المسابقة الوطنيّة لمشروع تونسي و نغير
وشهدت هذه التظاهرة حضور العديد من الضيوف على غرار المندوب الجهوي للتنمية الفلاحيّة بباجة , رئيس مصلحة الرياضة بالمندوبية الجهوية للشباب و الرياضة بباجة و مدير المدرسة العليا لمهندسي التجهيز الريفي بمجاز الباب ومتساكني مجاز الباب وبطبيعة الحال تلاميذ المدرسة الذين حظروا لتشجيع زملائهم وانتخاب المشروع الافضل وعن نتائج التصويت فقد نجح مشروع “نعلم و نتعلم” باقتلاع المركز الاول وبالتالي سيمثل مجاز الباب في الاتتخابات الوطنية التي سينظمها المعهد الدولي للمناظرات في شهر سبتمبر 2016

pizap.com14632101582621

هذه المحاكاة الشبابية للإنتخابات ستمتد على كامل شهري ماي و جوان 2016 في 4 ولايات أخرى و هي : بنزرت , قابس , صفاقس و تونس الكبرى بمشاركة 24 قائمة إنتخابيّة متكوّنة من 96 شاب و شابة. وفي كل ولاية مشاركة ,  سينتخب متساكني الجهة ممثلهم الجهوي الذي سيشارك في أكاديميّة القادة الشّبان التي سينظمها المعهد في شهر جويلية 2016 كذلك في المسابقة الوطنيّة التي تمثّل محاكاة للإنتخابات الرئاسيّة التونسيّة

  https://youtu.be/XRXICqaUxLw   تقرير قناة التاسعة حول هذه التظاهرة

 

Daily Leadership Quotes

Every morning a new leadership quote or a citation to pin, learn, use and observe. A new way to brighten your morning.

محاكاة الانتخابات الجهويّة بقفصة

أسدل الستار يوم الثلاثاء 31 ماي 2016 على فعاليات المحاكاة الشبابيّة للإنتخابات الجهويّة بولاية قفصة حيث شهدت هذه المرحلة من مشروع تونسي و نغيّر  الممول من مبادرة الشراكة الأميركية الشرق أوسطية  مشاركة 4 فرق

تتمحور مسابقة تونسي و نغيّر حول موضوع: كيفية إدماج الشباب في الحياة السياسية و الاجتماعية و تمكينهم من إدراج أفكارهم في المخطط الحكومي حيث تأتي هذه المحاكاة كمرحلة خامسة من المسابقة التي انطلقت في جانفي 2016 و تسعى إلى أن تكون محضنة لافكار و مبادرات شبابية تنمي روح المسؤولية لديهم و تساهم في تشريكهم في الحياة العامة.

وفي إطار التحضير لهذه المحاكاة قام فريق تونسي ونغيّر بتنظيم دورة تدريبيّة أولى “مخيّم التفكير” أيام 25 و 26 مارس للفرق المشاركة حول كيفيّة كتابة المشاريع  و  ثم يوم تكويني ثاني حول فنون الخطابة و الإلقاء أمام الجمهور يوم 30 ماي

أمّا عن يوم الانتخابات فقد شهدت قاعة “باستور” بنزل جوغرطة بقفصة حضور متميّز من شباب مدينة قفصة لمساندة زملائهم كما تكوّنت لجنة التحكيم من ممثّل عن بلديّة قفصة , مدرّب للتنمية البشريّة , أستاذ في التكوين المهني وناشط مجتمعي و مهندسة متقاعدة

وبعد تقديم الحضور و قانون الانتخابات انطلقت الفرق الأربعة في تقديم مبادراتها التي تهدف إلى التحسين من منطقتهم و ولايتهم و إيجاد حلول بسيطة لمشاكل يواجهونها يوميّا

لائحة المشاريع المقدمة

مركز الإحاطة و المرافقة للباعثين الشبّان : الهدف منه هو تكوين الشباب في مجالات العمل اليدوي كالنجارة و السمكرة و تمويل مشاريعهم من خلال التمويلات الشعبيّة

ألعاب الرياضيات: تهدف إلى تسهيل و تعميم الرياضيات من خلال إنشاء ألعاب تعليميّة على الهواتف الجوّالة و كتيبات تعليميّة توزّع في المدارس

أسبوع السلامة المروريّة : يهدف إلى توعيّة مستعملي الطرقات بخطورة حوادثالسيرمن خلال معرض لسيّارات سبق أن تعرضت لحادث في مداخل مدينة قفصة مع لوحة تبيّن كيف حدث الحادث و الأضرار الماديّة و البشريّة الناجمة عنه

المهرجان الوطني للصحافة : مهرجان على مدّة 3 أيّام في مدينة قفصة يخصص اليوم الأوّل و الثاني لورشات عمل حول الصحافة المكتوبة و السمعيّة موجهة للمبتدئين في الميدان  و اليوم الثالث مخصص لمحاضرات حول قصص النجاح في ميدان الصحافة


collage

و بعد منافسة شديدة فازت مبادرة ” أسبوع السلامة المروريّة”  بالمركز الاوّل متفوقة بنسبة 0.3 فقط من أصوات المشاركين على مبادرة “المهرجان الوطني للصحافة” وبالتالي ستمثّل  قفصة  في المسابقة الوطنيّة لمشروع تونسي و نغير

وفي نهاية المسابقة ّ, عبّر السيّد رستم عرفة عضو لجنة التحكيم عن سعادته بالأفكار و المبادرات التي قدّمها شباب قفصة آملا أن تتم متابعة هذه المبادرات و مساندتها من قبل جمعيّات  و منظمات ولاية قفصة

كما يتوجّه المعهد الدولي للمناظرات بالشكر للسيّد أسامة رجب كذلك الغرفة الفتيّة العالميّة بقفصة على مساهمتهم الفعّالة في إنجاح فعاليات المحاكاة الشبابيّة للإنتخابات الجهويّة بولاية قفصة

محاكاة شبابية للإنتخابات الجهويّة في مشروع تونسي و نغيّر

يصل مشروع  تونس و نغيّر إلى شهره الخامس منذ إطلاق المشروع في جانفي 2016 من قبل المعهد الدولي للمناظرات وبتمويل من مبادرة الشراكة الشرق اوسطية  

تونسي و نغيّر  هو محضنة للمبادرات والأفكار الشبابيّة في كل من ولايات : تونس , بنزرت , صفاقس , قابس و فقصة حيث يأتي هذا البرنامج  التدريبي في شكل مسابقة موجهة الى الشباب بين  18 و 23 سنة وحاملي مبادرات تسعى الى تنمية مناطقهم  بالشراكة مع  العديد من الجمعيات الجهوية و الهيئات المحلية

فبعد  إنطلاق المشروع بإختيار الفرق المشاركة من خلال استمارة التسجيل  عبر موقع المعهد ,  قام  فريق المشروع بالتنقل إلى الولايات المعنيّة وتنظيم دورات إعلامية  للتعريف بالمشروع وتشجيع الشباب على تكوين فرق و الانضمام للمسابقة . وبنهاية شهر فيفري وقع تسجيل بين 5 و 6 فرق من كل ولاية و مشاركة أكثر من 125

شاب و شابة

pizap.com14625266992431

المرحلة الموالية كانت مرحلة الدورات التكوينيّة المكثفة حيث خضعت الفرق المشاركة إلى دورات في عدّة مجالات مثل  تطوير الافكار , تقنيات البحث و التحليل, كتابة مقترحات المشاريع, التدريب على البحث الميدان و ذلك لمساعدة الفرق المشاركة على البحث على أفكار مشاريع و مبادرات و صياغتها كذلك تطوير حملات توعوية و إعلاميّة حول المشاريع

كما حضيت الفرق المشاركة بدورات تكوينيّة في تقنيات التواصل و تقنيات تقديم المشاريع و الخطابة لتحضير الفرق للمسابقة الجهويّة

و إمتدت هذه المرحلة على شهري مارس , أفريل و ماي و أمّنها مدرّبين من المعهد الدولي للمناظرات بالتنسيق مع ممثلى المعهد في الولايات المعنيّة و العديد من الجمعيّات و المنظمات المحليّة و الجهويّة.  بنهاية هذه المرحلة سيصبح لدينا 30 فكرة مشروع  جاهزة للتنفيذ , أفكار مشاريع شبابيّة تسعى إلى تنمية مناطقها

وسيبدأ المعهد الدولي للمناظرات بالإنتخابات الجهويّة  يوم 11 ماي 2016 pizap.com14622681191401بأوّل محاكاة شبابية للإنتخابات الجهويّة في تونس بالمدرسة العليا لمهندسي التجهيز الريفي بمجاز الباب و في بث مباشر على قناتي اليوتوب و الفايسبوك الخاصة بالمعهد

في هذه المحاكاة ستتبارى ستة فرق من مناظرة مفتوحة من أجل إقناع  لجنة التحكيم والجمهور بمبادرتهم و مدى جدواها كما سيقدمون طريقة عملهم لمدّة سنة لتطبيق برنامجهم الانتخابي الذي قام  المتبارون بتسويقه لمدة اربعة اسابيع بالمدرسة العليا لمهندسي التجهيز الريفي بمجاز الباب الى جانب بعض الولايات مثل باجة و ڨفصة

هذه المحاكاة الشبابية للإنتخابات الجهويّة ستمتد على كامل شهري ماي و جوان 2016 في 4 ولايات أخرى و هي : بنزرت , قابس , صفاقس و تونس الكبرى بمشاركة 30 قائمة إنتخابيّة متكوّنة من 150 شاب و شابة. وفي كل ولاية مشاركة ,  سينتخب متساكني الجهة ممثلهم الجهوي الذي سيشارك في أكاديميّة القادة الشّبان التي سينظمها المعهد في شهر جويلية 2016 كذلك في المسابقة الوطنيّة التي تمثّل محاكاة للإنتخابات الرئاسيّة التونسيّة

tounsi-w-nghayer-Banner